الخميس , أبريل 26 2018
الرئيسية / حوادث وقضايا / بالتفاصيل ..حكاية قاتلة في الإسكندرية.. دفنت زوجها وبلغت عن هيكله العظمي بعد عامين

بالتفاصيل ..حكاية قاتلة في الإسكندرية.. دفنت زوجها وبلغت عن هيكله العظمي بعد عامين

“لو يعود بيا الزمن هقتله تانى”.. كلمات ربة منزل اعترفت بقتل زوجها أمام جهات التحقيق من رجال المباحث وكادت جريمتها تكتمل إلا أن القدر كشف جريمتها وقاد أجهزة الأمن للتوصل إلى اكتشاف جثة زوجها الذى قتلته منذ عامين ودفنت جثته أسفل عقار تحت الإنشاء يمتلكه المجنى وكان يعتزم بناءه بغرب الإسكندرية. أدلت المتهمة باعترافات، أشارت إلى استحالة العيش مع زوجها وكان دائم الخلاف معها على مصروف البيت تارة والشك تارة أخرى ووصل الأمر إلى حد ضربها ومعاتبتها اذا ارادت الخروج، وحرمانها من اى طلبات منزلية تحتاج وعدم اهتمامه بمصاريفها بعد سنوات من الزواج والعمرة. وأشارت المتهمة إلى أنها قامت بمساعدته والوقوف خلفه واكتشفت انه يعمل على تخزين الأموال فاستغلت وجوده بالعقار وأجهزت عليه بالضرب حتى فارق الحياة وقامت بدفن جثته اسفل العقار.




كانت الأجهزة الأمنية بالإسكندرية تمكنت من كشف غموض واقعة العثور على هيكل عظمى لشخص بعقار “تحت الإنشاء” بشارع المدافن بدائرة قسم شرطة أول العامرية وبإجراء الفحص والتحريات تبين أنها لشخص بدعى “ز . م . ا ، 42 سنة، عامل” وأن المنزل ملكه. وتلقت أجهزة الأمن بلاغ من الزوجة “م .ا، 43 سنة ، عاملة” بالعثور على هيكل عظمى. وتبين من التحريات، أنها قامت بالإبلاغ عن تغيب زوجها فى أبريل من شهر ديسمبر الماضى، وتوصل فريق البحث إلى أن مرتكب الواقعة هى الزوجة المبلغة، وبمواجهتها اعترفت لوجود خلافات بينهما، حيث استغلت تواجده بالعقار وغافلته وتعدت عليه بالضرب محدثة إصابته التى أودت بحياته ثم قامت بدفنه بمكان العثور، وتحرر محضر بالواقعة وجارٍ العرض على النيابة.

شاهد أيضاً

العلم يفك لغز خروج جنين من رحم أمه الميتة

في عام 2010، تم العثور على قبر يضم رفاة امرأة وجنينها قرب مدينة بولونيا في …

تفاصيل اتهام مشرفة حضانة بالاعتداء الجنسي على طفلة 4 سنوات بالقطامية

كعادتها تذهب الطفلة «ضحية الاعتداء الجنسى» إلى حضانتها فى مساكن الجيزة بالقطامية، إلا أنها عندما …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: